عمانوئيل فرجون

ما وراء مسرحيّة المفاوضات ‒ بقلم عمانوئيل فرجون

10/02/1979

ان اسرائيل غير مستعدة بأي حال من الأحوال دخول نادي الشرق الأوسط "مقصوصة الأجنحة" ٬ هي معنية بتسوية سلام يقوم على توازن القوى الراهن ويأخذ بالحسبان تفوقها العسكري ‒ التكنولوجي ٬ سلام يذر فتحة أمام قوة دفع كولونيالية جديدة عندما يحين الوقت . هذه المصلحة لا تتوافق مع اقامة دولة فلسطينية مستقلة في الضفة والقطاع ٬ أو مع العودة الى حدود 1967 .

"أولاد" سويتو ‒ بقلم أفي نوعام (عمانوئيل فرجون)

10/02/1979

في 16 حزيران 1976 ٬ تفجر غضب وحرمان العمال السود ٬ وتحول هذا الانفجار الى أكبر انتفاضة ينتفضها السود في جنوب أفريقيا . بدأت باضراب تلاميذ واتخذ الأولاد فيها موقعا حاسما . وقمعت بعد أسبوع من العنف والقتل البوليسي والعسكري الذي أردى 618 شهيدا . والتلاميذ يسمون نفسهم "أولادا" وفعلا ٬ منذ أن قادوا انتفاضة حزيران 1976 ٬ فانهم يسيطرون في سويتو سياسيا ٬ وعن طريق عمليات مباشرة ضد المخلين بالاضراب ٬ أفلحوا هذه السنة في تعطيل التعليم والمقاهي وحوالي نصف الأيدي العاملة في سويتو .

من نضالنا ضد الصهيونية ومن أجل الاشتراكية

30/03/1978

اصدار المنظمة الاشتراكية في اسرائيل ‒ متسبين ٬ آذار 1978

من نضالنا ضد الصهيونية ومن أجل الاشتراكية

30/03/1978

اصدار المنظمة الاشتراكية في اسرائيل ‒ متسبين ٬ آذار 1978

من نضالنا ضد الصهيونية ومن أجل الاشتراكية : مقدمة

30/03/1978

جاءت هذه الكراسة لتجلي بعض الغموض الذي يكتنف مواقف المنظمة الاشتراكية في اسرائيل ‒ متسبين . وكل من يقف على هذه الكراسة يستطيع أن يعرف بوضوح ‒ وهذه أدنى فوائدها ‒ مواقف المنظمة من مواضيع معينة ٬ مواقفها كما تعبر عنها هي ٬ وليس كما يريد غيرها عرضها .

الحركة القومية في المشرق ‒ نهاية المطاف ‒ بقلم موشه ماحوفر وعمانوئيل فرجون

10/05/1977

الأحداث الراهنة تبشر بانتهاء فترة وبداية فترة جديدة . ان الوقت الذي كان من الممكن فيه كسب الجماهير ٬ ولو للمدى القصير ٬ للنضال القومي الصرف دون ان يكون مرتبطا عضويا بالنضال الطبقي ٬ يشرف على الانقضاء . ان الفترة القادمة عي عصر النضالات الطبقية .