قوات القمع أثناء عملياتها في الناصرة

قوات القمع أثناء عملياتها في الناصرة

نص المنشور الذي أصدره ووزعه اتحاد لجان الطلاب الجامعيين العرب في البلاد بمناسبة يوم الأرض (30/3/1976) وجرى توزيعه في القرى العربية :

يا جماهير شعبنا الفلسطيني !

 

ان الهجمة الصهيونية الحالية على البقية الباقية من أراضينا هي جزء لا يتجزأ من المخطط الصهيوني العنصري الذي بدأ تنفيذه منذ أواخر القرن الماضي ٬ ولا يزال مستمرا الى يومنا هذا . ويهدف هذا المخطط الى تهويد كامل التراب الفلسطيني والى تجريد شعبنا العربي الفلسطيني من أرضه ووطنه وتشريده عن دياره .

أننا لا نرى أي فرق بين الاستيطان الاستعماري الصهيوني في قدوم وعقربة والخان الأحمر ومشارف رفح والخليل وبين الاستيطان الاستعماري الصهيوني في النقب والمثلث والجليل .

ان من واجبنا في هذه المرحلة من الكفاح ضد الصهيونية ٬ ومنعا لتمريق هذه الموجة من النهب والتهويد سواء داخل "الخط الأخضر" أو في الأراضي العربية المحتلة ٬ أن نستخلص ونستوعب التجربة التأريخية الخطيرة التي مرّ بها شعبنا منذ بدأ الغزو الصهيوني لأرضه . وعلينا أن نذكر جيدا العواقب المصيرية الوخيمة التي جرتها على شعبنا القيادات والزعامات الرجعية البالية من خلال وقوفها في طليعة نضاله ضد الاستيطان الصهيوني والاستعمار البريطاني .

كما ونؤكد في هذه المناسبة تلك التجربة التي خاضتها جماهير شعبنا داخل "الخط الأخضر" منذ 1948 . فقد قامت الناصرة العليا وكرمئيل وعشرات المستعمرات الصهيونية على أرضنا المصادرة ٬ ذلك لأن النضال ضد التهويد في سنوات الخمسين سقط في أيدي قيادات وزعامات بعضها متواطئ وبعضها يكتفي من النضال بالخطب والأقوال وليس بالأعمال .

في مظاهرة للطلاب العرب امام الكنيست في القدس

في مظاهرة للطلاب العرب امام الكنيست في القدس

وكأننا بالمأساة وهي تتكرر في هذه الأيام . فاحذروا يا أبناء شعبنا من مساومة وتذبذب وتراجع بعض رؤساء المجالس المحلية وغيرهم من عكاكيز السلطة ذوي الماضي الحافل بخدمة الأسياد . فقد نصّب هؤلاء أنفسهم أو نصّبوا في طليعة نضالنا في هذه المرحلة وليس من هدف لهم سوى حفظ مراكزهم المتهافتة تاريخيا ٬ وتمييع نضال جماهيرنا ضد التهويد وافراغه من مضمونه ومسخه وحصره في اجراء المقابلات والمحادثات "البنّاءة" مع العنصريين القابعين في دهاليز أجهزة التهويد .

فلنحذر هؤلاء الذين يتضرعون الى السلطات وينادون بقبول المساواة التي خبرناها من خلال مناورات المستشارين وتكتيكاتهم المفضوحة ٬ كوعدهم بالتعويض عن الأرض المصادرة وكوعد بعضهم بالامتناع عن أي مصادرة لأرض عربية خلال العشرة سنوات القادمة !!

اعتقال طالب عربي اثناء مظاهرة للطلاب العرب امام الكنيست في القدس

اعتقال طالب عربي اثناء مظاهرة للطلاب العرب امام الكنيست في القدس

ان قضية الأرض هي قلب القضية الفلسطينية .

ونحن نؤكد هنا بكل عزم واصرار : أن انتفاضة جماهير شعبنا العربي الفلسطيني في الأراضي المحتلة ضد الاحتلال الصهيوني ٬ وان نضال اخوتنا اللاجئين الفلسطينيين من أجل حقهم المقدس في العودة الى أرضهم ووطنهم ٬ وان نضال شعبنا الفلسطيني داخل "الخط الأخضر" ضد التهويد والنهب والاضطهاد القومي والتفرقة العنصرية منذ 1948 ٬ والى هذا اليوم ٬ ان هذه النضالات جميعها هي نضال واحد متكامل لا ينفصم ولا يتجزأ .

في سخنين : عندما تنفد أغلال الحديد ٬ يستعملون ال..حبال

في سخنين : عندما تنفد أغلال الحديد ٬ يستعملون ال..حبال

ان شعبنا العربي الفلسطيني شعب واحد حيثما وأينما وجد وكان . وأن وطنه واحد . وأن الصهيونية عدو مشترك لهذا الشعب في غزة ورفح واكرت وبرعم والجليل والقدس ونابلس والمثلث والنقب والخليل ٬ وأن هدف الصهيونية واحد ‒ تهويد فلسطين بأسرها وتشريد بقية شعبنا عنها ٬ وأن مصير الشعب الفلسطيني واحد وأن كفاحه واحد .

  • يسقط الاحتلال الصهيوني وعاش شعبنا المكافح في الأرض المحتلة !
  • ليطلق سراح جميع المعتقلين السياسيين !
  • لتتوقف مصادرة الأراضي العربية ولتعود الأراضي المصادرة الى أصحابها !

يا أبناء شعبنا الفلسطيني المكافح ! أيها الفلاحين المسلوبة أراضيهم ! يا عمالنا المضطهدين ٬ أيها الأحرار الصابرين في سجون الاحتلال ! ويا طلابنا الزاحفين ! ان التأريخ يلقى علينا مسؤولية توحيد الكفاح واختيار القيادة الشعبية المخاصة والشريفة لكي يتم احباط المخططات الصهيونية .

ان الطريق السليم ضد الاحتلال والاضطهاد والقمع والتهويد والنهب هو وحدة قوى الشعب .

اتحاد لجان الطلاب الجامعيين العرب في البلاد

30 آذار 1976