المظاهرة المشتركة ضد الاحتلال في ساحة البلدية في تل أبيب, 5 حزيران 1980

ليسقط الاحتلال .. ولنوحد القوى في مواجهته !

بعد مرور ثلاثة عشر سنة من الاحتلال الاسرائيلي للضفة الغربية وقطاع غزة , تستمر السلطات الاسرائيلية في ممارسة أشد أنواع القمع ضد أبناء الشعب العربي الفلسطيني بما فيها من هدم للبيوت ومصادرة الأراضي وطرد رؤساء البلديات وقاضي الخليل واطلاق النار على الطلبة والمتظاهرين وفرض منع التجول والاعتقالات التعسفية واقامة المستوطنات ...

وبايعاز من حكومة اسرائيل , التي تعاني من ضعفها وعزلتها وتورطها في سياسة "اليد الحديدية" , تشن قطعان "غوش امونيم" وعصابات الراب كهانا هجمات دموية استفزازية في جبل الخليل حيث تدعوا علنية الى طرد الشعب الفلسطيني من أرض وطنه .

الهدف من وراء هذه الحقبة الطويلة هو خلق واقع ديمغرافي جديد تمهيدا للضم والالحاق واخضاع الشعب العربي الفلسطيني بغية تمرير الحلول لتصفية القضية الفلسطينية .

رغم كل ذلك وعلى امتداد هذه الحقبة الطويلة السوداء من تريخه صمد الشعب العربي الفلسطيني في الضفة والقطاع وما زال يقاوم الاحتلال بشتى الوسائل حيث تتلاحم اليوم كل فئاته في انتفاضته الشعبية بقيادة مؤسساته الوطنية والنقابات العمالية والطلابية وبتوجيه من قيادته المحلية المتمثلة في "لجنة التوجيه الوطني" لافشال مؤامرة "الادارة الذاتية" .

وقد أثبت انه تأييد من الرأي العام العالمي ودعم الشعوب العربية وبالنضال الموحد لجماهير الفلسطينية والجماهير اليهودية داخل اسرائيل , التي باتت تقتنع يوما بعد يوم بخطورة الاحتلال وعدم جدواه وأخذت ترفض تخفيض مستولا معيشتها واراقة دمها كي يتسنى لحكومة اسرائيل مد مستوطنات "غوش امونيم" بملياردات الليرات على حساب لقمة الخبز للعامل اليهودي , انه كما مان من الممكن مواجهة السلطات الاسرائيلية وارغامها على ازالة مستوطنة "الون موريه" والغاء أمر الطرد ضد بسام الشكعة يمكن أيضا مواصلة النضال للانسحاب الاسرائيلي الفوري والكامل من الأراضي العربية المحتلة دون شرط أو قيد وتجسيد حق الشعب العربي الفلسطيني في تقرير المصير بما فيه حقه في اقامة دولته الفلسطينية بقيادة منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي الوحيد للشعب العربي الفلسطيني ولتعلم الصهيونية والرجعية العربية والامبريالية الأمريكية اننا نعيش عصر تحرر الشعوب وحقها في تقرير مصيرها .

اننا اذ نحيي صمود الشعب العربي الفلسطيني في المناطق المحتلة ندعو كل القوى التي تصبو الى مستقبل مشترك مع المساواة التامة الى مظاهرة الخامس من حزيران في الساعة الرابعة والنصف مساء في "كيكار مالخي يسرائيل" (ساحة البلدية) في تل أبيب .

  • ضد الاحتلال ومصادرة الأراضي !
  • لأجل اعادة رؤساء البلديات وقاضي الخليل !
  • لافشال مؤامرة "الحكم الذاتي" !
  • لأجل النضال المشترك والحياة المشتركة !
  • لاعطاء حق تقرير المصير للشعب العربي الفلسطيني !

معا على الدرب
==========

الحركة الوطنية التقدمية في البلاد ‒
حركة أبناء البلد وأوساط شعبية

العصبة الشيوعية الثورية

المنظمة الاشتراكية في اسرائيل ‒ متسبين

1 جزيران 1980

ص.ب. 48
أم الفحم