1971

انقلاب السادات الهادئ [ ‒ بقلم نبيل سعد]

15/11/1971

ان السادات يقف بشكل مفضوح بجانب البرجوازية المحلية والاستعمار . اما جماهير العمال والفلاحين الفقراء , فليس لها من خيار سوى الوقوف في وجهه , وبناء الأطر السياسية القادرة على الاطاحة بسلطة الاستعمار وحلفائه المحليين ‒ متن دون حلول وسط , أو وسطاء برجوازيين صغار , أو أوهام حول ثورة على مراحل !

نضال العمال

15/11/1971

ن دولة اسرائيل لا تعدو كونها نموذجا جذايا لدولة رأسمالية تابعة , ومغمورة بالتطرف القومي الصهيوني . انها دولة ينخر فيها سوس الفقر , حينما تثار قضية بناء مساكن لعائلات العمال , أو منح مخصصات اجتماعية تضمن حياة شريفة , أو توفير تعليم مجاني أو بناء مستشفيات .

الثورة مستمرة

15/11/1971

سوف يجري الاحتفال بثورة أكتوبر هذا العام في كل من موسكو وبيكين . وسيرأس هذه الاحتفالات أولئك اللذين تقع على عاتقهم مسئولية مقتل جيل كامل من الثوار في المانيا وفي اسبانيا وفي اندونيسيا وفي العراق وفي تشيكوسلوفاكيا .

بيان حول الانقلاب في السودان

15/07/1971

لقد انجرّ الحزب الشيوعي السوداني الى تأييد نظام جعفر النميري البرجوازي ‒ الصغير وتشكيل "جبهة وطنية" معه . وقد شرع النظام في ملاحقة الشيوعيين , في الوقت الذي كان يوطد فيه علاقاته مع الاتحاد السوفييتي , نتيجة لرغبة البيروقراطية الحاكمة في الاتحاد السوفييتي في التعايش السلمي مع الاستعمار .

التسوية – هيئة تحرير "متسبين"

10/06/1971

ان نضالا تحرريا يجري على هذا النحو – يحمل بين طياته ٬ في أفضل الاحوال ٬ تطلعا نحو دولة فلسطينية مرتبطة بالاستعمار ٬ تحيا بفضل الصهيونية ٬ وتدعمها الرجعية العربية ٠

أول أيار – المنظمة الاشتراكية الاسرائيلية (متسبين)

10/06/1971

بيان بمناسبة أول أيار 1971

ملحق بالعربية للعدد 59 من مجلة "متسبين"

09/06/1971

تحتوي هذه النشرة على مقالين مترجمين عن العبرية , الأول مقال الكاتب اليساري البريطاني فرد هاليدي عن "الثورة المضادة في اليمن" , والثاني حول "ملاحقة الشيوعيين في السودان" , وهو بقلم أحد أعضائنا .

ملاحقة الشيوعيين في السودان

09/06/1971

من ناحية واحدة , نشاهد نظاما عسكريا يسعى لدمج السودان في اطار اقتصادي وسياسي عربي موحد يتمشى مع مصالح الطبقة الحاكمة , شريطة ان يكون ثمن دخوله الاتحاد : تصفية القوى السياسية اليسارية والقضاء على استقلالها . ومن الناحية الأخرى نجد حزبا شيوعيا مستقلا تماما , يعلن عن رفضه لانتهاج الطريق الذي سلكه الحزب الشيوعي المصري ويصر على استمراره في الطريق الذي يرتأيه .

الثورة المضادة في اليمن ‒ بقلم الكاتب اليساري البريطاني فرد هاليدي

09/06/1971

كانت نتيجة نزوح القوات المصرية , ونجاح الدفاع عن صنعاء , بروز قوة جديدة في الجمهورية اليمنية , ترتكز على قاعدة شعبية في القرى والمدن , وتناهض الاقطاع ‒ الجمهوري . وقد اضطر رئيس الحكومة اليمنية حسن العمري لتقديم بعض التنازلات لقوات المقاومة الشعبية , خلال حصار صنعاء . ولكنه شرع بعد فك الحصار , مباشرة , في العمل على تصفيتها .

عزيزي القارئ ‒ بقلم هيئة تحرير "متسبين"

10/01/1971

بعد الانتخابات المحلية في مدينة الناصرة. ولماذا تصدر منظمة كمنظمتنا تضم بين صفوفها اليهود والعرب صحيفة دائمة بالعبرية فقط ؟ لماذا لا تصدر المنظمة التي تدعو الى كفاح جميع شعوب الشرق الأوسط المشترك ضد الاستعمار والصهيونية والرجعية العربية ‒ صحيفة دائمة باللغة العربية ؟

بيان صادر عن "المنظمة الاشتراكية الاسرائيلية" حول محاكمة لينينغراد

10/01/1971

ان النضال من أجل تأمين حقوق اليهود, اينما كانوا, هو النضال الثوري من أجل الاشتراكية, ليس بمنعزل عن أبناء الشعوب الأخرى, بل معهم سوية.

باختصار

10/01/1971

في نفس الأسبوع الذي تصدر فيه هذه النشرة يصدر العدد 57 من مجلة "متسبين" باللغة العبرية. ونستعرض هنا بسرعة واختصار بعض المقالات الواردة فيه.